خطير: مستخدمو الأنترنت المظلم ليسوا مجهولين تماماً على شبكة Tor

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on pinterest
Pinterest
Share on email
Email
Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
خطير: مستخدمو الأنترنت المظلم ليسوا مجهولين تماماً على شبكة Tor

على مدى السنوات القليلة الماضية ، زادت شعبية شبكة الويب المظلمة بشكل كبير وتواصل إغراء المستخدمين كل يوم بالخصوصية والمجهولية التي توفرها في الجزء الغامض من شبكة الويب العالمية.

يمكن الوصول إلى المحتوى على شبكة الأنترنت المظلم بواسطة The Onion Routing أو بالمختصر TOR وهي شبكة مجهولة. ومع ذلك ، وجدت ورقة منشورة مؤخرًا أنه لا يمكنك أن تكون مجهول الهوية تمامًا على شبكة Tor أثناء الوصول إلى الويب المظلم أو العميق.
 
تجدر الإشارة إلى أن النتائج في هذه الورقة تعتمد على النتائج التي تم الحصول عليها من خلال محركين مظلمين للبحث على الويب: Onion City و Ahimia. علاوة على ذلك ، استخدمت الدراسة عدد مستخدمي Tor كممثل لإجمالي عدد مستخدمي الويب الداكنين وأهملت شبكات مجهولة أخرى مثل Freenet و I2P.

هل يمكن التحقق من إخفاء الهوية على شبكة الإنترنت المظلمة؟

على الرغم من أن TOR لديه العديد من الميزات التي تحاول إخفاء هويتك عن أنشطتك عبر الأنترنت المظلم ، إلا أن الباحثين وخبراء الأمن يعملون باستمرار على تطوير الأدوات التي يمكنهم من خلالها تحديد الأفراد أو الخدمات المخفية وإلغاء تحديد هويتهم.

على سبيل المثال ، عندما سيطر مكتب التحقيقات الفيدرالي على Freedom Hosting (خدمة استضافة الويب المتخصصة من Tor) في عام 2013 ، تسبب في إصابة خدمة استضافة الويب ببرامج ضارة مصممة للتعرف على الزوار.

استخدم مكتب التحقيقات الفيدرالي البرمجيات الخبيثة التي كانت بمثابة “التحقق من عنوان بروتوكول الإنترنت والحاسوب” في Freedom Hosting لتحديد المشتبه بهم والتحقق منهم وكذلك موقعهم باستخدام خادم وكيل أو خدمات مجهولة المصدر مثل TOR.

كيف يتم تحديد مستخدمي Tor؟

في هذه الدراسة ، تم تقدير عدد مستخدمي Tor بناءً على طلبات الدليل المقدمة من عميل Tor. يطلب الدليل تفكيك عناوين IP وفقًا لرموز الدولة.

تم العثور على عناوين IP هذه من خلال مزودي خدمة الإنترنت الذين يتعرفون على اتصالات شبكة Tor عبر قائمة مرحل Tor محدّثة باستمرار. يتم ترقيم طلبات الدلائل أيضًا بشكل متكرر للعملاء. تمثل هذه الأرقام معًا عدد مستخدمي الويب المظلم بشكل غير مباشر.

كما حللت الدراسة تأثير الشبكة المظلمة على مختلف أجزاء المجتمع. إنه يمثل تقييماً جديداً للحالة الراهنة للويب المظلم من خلال تقدير عدد مستخدمي Tor.

شارك المعرفة:

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on reddit
Share on skype
Share on email
Share on tumblr
Share on pocket
Share on stumbleupon
Share on vk
Share on digg
Share on print

شارك المعرفة:

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on pinterest
أنمار النقيب

أنمار النقيب

مدير التحرير في النقيب للمعلوماتية. هو يعمل بدوام كامل في التدوين، هو مهندس مدني ، يوتيوبر ، خبير SEO ، خبير في التسويق الرقمي ، ولديه خبرة 3 سنوات في التسويق عبر فيسبوك و 2 سنوات في التدوين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن
انتقل إلى أعلى