سيو الصور | كيف تزيد زوار موقعك بتحسين الصور لمحركات البحث

آخر تحديث في
مارس 31, 2022
بواسطة شمسي
سيو الصور - تحسين الصور لمحركات البحث

نظرا للتطور المستمر الذي تقوم به شركة جوجل على خوارزمياتها، مجال السيو (SEO) أصبح نوعا ما أصعب من ذي قبل، حيث كتابة مقال حصري عالي الجودة وغيرها من الأمور المتعارف عليها أصبحت من البديهيات، يعني إذا كنت تهمل ما سبق فإنسى أن تتصدر حتى الصفحات المتجاهلة من معظم الزوار (أقصد بها الصفحات التي تأتي بعد الرقم 03 فما فوق) فما بالك بالنتائج الأولى على الصفحة رقم 01.

اشتري نطاق متوافق مع السيو
تحسين الموقع بالنسبة محركات البحث مهم جدا للتصدر مقالاتك في المراتب الأولى.

بعبارات أخرى، إذا كنت تريد موقعك أن يعتلي المراتب الثلاث الأولى، فالمقالات العالية الجودة، والسيو الداخلي والخارجي الجيد، تعتبر من قواعد اللعبة التي لا يجب مخالفتها، أما ما يجعلك تنافس وتفرض علامتك في تلك المراتب، هو اللعب على الجزئيات الصغيرة، الجزئيات التي توظفها كتكتيكات تجعلك مميز في نظر جوجل.

فيما سبق تحدثنا كثيرا حول كيفية تحسين موقعك بالنسبة لمحركات البحث، وناقشنا كذلك أكثر الأخطاء التي يقع فيها المبتدئين في هذا المجال وقدمنا حلول مفيدة، مثل أفضل الإضافات التي تساعد في تحين السيو الخاص بمدونتك، ونصحنا حتى المحترفين في كيفية تجنب الوقوع في خطأ المحتوى المكرر، ولا زلنا نتكلم وكذلك نتعلم في هذا المجال الكبير جدا.

وعلى الرغم من كل هذا ما زال هناك من يهمل الأساسيات ويطمع في أن يحتل النتيجة الأولى بكل سهولة. ومن أكثر تقنيات السيو إهمالا هي الصور، على الرغم من أنها تعتبر من إحدى التركيبات الأساسية للمقال، إلا أن الكثيرون هم من لا يعطونها حقها، فنهاك من يهملها تماما بحيث تجد مقالاته تفتقر للصور، ومن يحرص على تناسق مقاله في رفع بعض الصور، تجده يعجز في ملئ بعض الخانات القليلة من ناحية المحتوى، ولكنها ذات قيمة كبرى بالنسبة لمحركات البحث.

ينصح باختيار نطاق محبب لدى محركات البحث.

فكما تعلمون أن محرك البحث Google ينقسم إلى العديد من الفئات من أجل إعطائنا نتائج دقيقة لما نبحث عنه بالفعل. في أغلب الأحيان تظهر لنا في واجهة البحث العادية جميع النتائج منتقاة بالأفضل حسب منطق خوارزميات جوجل. ولكن إذا كنا نريد نتائج أدق فيمكن تخصيص بحثنا من خلال التصنيفات الموجودة على الهيدر (Header)، والتي نجدها تنقسم إلى جزء خاص بالأخبار (News)، وآخر مخصص فقط لمقاطع الفيديو (Videos) والذي يجمع فيه مقاطع من اليوتيوب وحتى من مواقع أخرى، أو ربما تبحث عن مكان جغرافي محدد (مطعم أو مرآب، إدارة.. إلخ)، هنا الاستعانة بالمحرك الخاص بخرائط جوجل (Maps) سيكون في غاية الدقة، والمزيد من الفئات الأخرى.

هيدر محرك بحث جوجل
محرك بحث جوجل يتوفر على هيدر يضم جميع فروعه الأخرى.

مع العلم أن جميع المنصات السابقة تتوفر على محرك بحثها بصفة مستقلة. وما نحن نتكلم عنه، هو الخاصية التي نجدها داخل محرك جوجل نفسه بالتفرع في كل ما سبق دون الحاجة لتحميل التطبيق أو الدخول لصفحاتها الرئيسية بشكل منفرد.

ولكن ما نحن بصدد مناقشته اليوم بالتحديد هو الفئة المخصصة للصور، نعم تلك الخدمة الفريدة من نوعها التي تقدمها لنا جوجل على شكل محرك يختص في البحث عن الصور فقط. حيث يتيح لك البحث عن أي صورة تريدها، مثلا أفكار لألوان جدران الغرف، أو ربما تبحث عن صورة لنوع معين من الورود وكل ما يخطر على بالك. وكخدمة احترافية أخرى يقدمها لنا هي إمكانية البحث عن مصدر الصورة الرئيسية. وبين هذا وذاك، نحن كأصحاب مواقع الكترونية ما يهمنا هو كيف تحويل تلك عمليات البحث إلى زيارات حقيقية نمررها لموقعنا. فربما أنت صاحب مدونة تختص في كل ما يتعلق بكيفية اختيار دهانات المنزل، فمن يبحث عن أفضل ألوان غرف النوم، بالطبع ستقابله صفحة مليئة بالصور المختصة بذلك المجال، وإذا كانت على الأقل إحدى صور مقالك متصدرة النتائج الأولى هناك، نسبة معينة من عمليات البحث تلك ستزور موقعك الالكتروني لاستلهام المزيد من الأفكار، وهذا ما نريده بالتحديد.

نسبة الزيارات التي ستحققها من محرك الصور الخاص بجوجل تختلف حسب عدد عمليات البحث للكلمة المفتاحية المستهدفة، فكلما كانت بمعدل بحث شهري مرتفع كلما زادت احتمالية تحقيق نسبة زيارات عالية.

أهمية الاعتماد على الصور في المقالات

الصورة جد مهمة في أي مقال، ولن تجد مدون محترف لا يعتمد على جملة من الصور في مقالاته، فهي إحدى الوسائل المهمة التي تساعده في إعداد موضوع متكامل غني بالمعلومات، وحتى طريقة ترتيب الصور في داخل المقال نفسه مهمة جدا، حيث ستبث حياة فيها وتجعل طريقة تصفح التدوينة ممتعة جدا. هذا من جانب الزائر، أما في الطرف الآخر الذي يختص بالتعامل مع خوارزميات محركات البحث فدوره لا يقل أهمية عن ما سبق، في الأسطر التالية سنتطرق لكلا الطرفين بشكل مبسط ومفهوم.

1 بالنسبة للزوار

النطاق قطعة أساسية في أي موقع

حتى ولو كنت غير مهتم بسيو الصور، فالنوع هذا من وسائط الميديا مهم جدا، فجميعها سيعطي نوع من الحيوية في مقالاتك، خصوصا إذا كنت تتناول فيه موضوع دسم مليء بالمعلومات، الصورة ستكون كفاصل بين الفقرة والتي تليها، بحيث تعطي للقارئ وقت مستقطع يريح فيه عقله بالمرور بين الفينة والأخرى على صور، لا يهم مدى احترافيها بقدر ما يجب أن تكون في نفس سياق الموضوع لتجنب تشتيت فكر القارئ، إذا صور بسيطة مفهومة ستكون جد مفيدة لكلا الطرفين (محركات البحث وزوار الموقع).

بالإضافة إلى الصور، يعد تضمين فيديو يوتيوب داخل مقالاتكم يبدو احترافي أكثر، كما سيبقي الزائر لأطول فترة ممكنة في الصفحة، وكل هذا له تأثير إيجابي على السيو الداخلي.

ولكن ما يهمنا الآن هو كيفية حجز مكان لصورنا في تلك المراتب الأولى. بالطبع هذا لن يحدث بمحض الصدفة، بل يمر عبر عدة مراحل كلها تعرف باسم تحسين الصور لمحركات البحث أو باختصار "سيو الصور" (Image SEO). فيما يلي سنشارك معكم أهم المعايير الأساسية التي تساعد تحسين السيو الخاص بصور مقالاتكم أملا في الحصول على زيارات إضافية واستغلال كل نقطة من شأنها أن تمرر المزيد من الحركة لمواقعنا الالكترونية.

2 بالنسبة لمحركات البحث

سيو داخلي للمواقع الالكترونية

أحيانا قد تلاحظ مقالات خالية جرداء من الصور حيث المدون ذاك لا يعتمد عليها في تركيبة تدويناته. على الرغم من أن هذا لا يعد مضر من ناحية السيو، إلا أن مقالك قد يضيع على نفسه قيمة حقيقية تتمثل في اكتساب جودة والتي بدورها تمكنه من المنافسة على مراتب متقدمة في محركات البحث، فما بالك من يعتمد على العديد من الصور، وربما بعض الوسائط الأخرى مثل فيديو يستهدف نفس الموضوع، في الحالة هذه، مقالك لن يشكل عليه أي تهديد في زحزحته من عرشه، فهو متفوق عليك من ناحية السيو،

محرك Google لن يقوم بتفضيل تدوينة تفتقر لوسائط الميديا المشهورة مثل الفيديو والصور، على تدوينة أخرى تهتم بكل ما سبق. ففي الحالة الأولى، يعتبر المقال عقيم من ناحية السيو (SEO) ويحتاج تطوير أكثر.

لذا نصيحتنا الأساسية، قم باستعمال الصور لكل قطعة محتوى تقوم بإنتاجها، فالصور تعد جزء مهم لكل مقال، حيث ستساعد القارئ على فهم تدوينتك بشكل أفضل إذا تم استعمالها بالكيفية الصحيحة الصحيح.

شمس الدين

أهم أساليب تحسين الصور لمحركات البحث

قبل أن نتطرق إلى أفضل الأساليب التي من المهم التركيز عليها عند رفع كل صورة، أريد أن أوضح نقطة في غاية الأهمية، دائما قم بالاعتماد على الصور الأصلية الخاصة بك أنت فقط، يعني التي قمت بالتقاطها بعدسة آلة تصويرك، أو حتى التي قمت بتصميمها من العدم اعتمادا على أحد برامج التصميم مثل الفوتوشوب وغيرها، سيساعدك كثيرا في إظهار تدوينتك على أنها حصرية بما أن الصور المستعملة تم رفعها على الأنترنت لأول مرة.

1 قبل أن ترفع الصورة لموقعك

لنفترض أنك جهزت مقالك وقمت بتحديد أفضل الصور التي تتماشى معه من حيث الصلة وحتى الحصرية، الخطوة التالية تكون في ممارسة بعض التعديلات المهمة قبل أن ترفعها مباشرة على موقعك، وهي كتالي:

أ) اختيار اسم الملف المناسب

من المهم أن تكون جميع أسماء الصور التي ترفعها على موقعك تتضمن كلمات مفتاحية متنوعة ولكن بنفس سياق الموضوع، مثلا الموضوع التي تتناوله هو "أفضل السيارات" بطبيعة الحال الكلمة هذه ستكون في رابط المقالة الرئيسي ومن المهم أن تكون هي نفسها في الصورة الرئيسية للمقالة (نقصد بها الصورة البارزة وسنتطرق إليها بالتفصيل) وباقي الصور كلها تأتي بكلمات مفتاحية ثانوية.

اسم الصور مهم للسيو
قبل أن ترفع الصورة لموقعك الالكتروني، حاول أن تعطيها اسم بما يتناسب مع الموضوع.

ملاحظة: نحن في موقع النقيب، أسماء الصور نقوم بكتابتها جميع بأحرف انجليزية. من ناحية السيو لا يوجد تأثير، ولكن لأسباب أخرى تتعلق بسياسات الموقع يتم ترجمة جميع أسماء الصور حرفيا من اللغة العربية إلى الإنجليزية.

خذ مثال: المقالة تتحدث عن "أفضل السيارات الرياضية"، عنوان الصورة سيكون "best-sports-cars.jpg" وليس "DC8JE3WE.jpg". وبقيامك لهذا الأمر، قد أتممت المرحلة الأولى لتحسين صور مقالاتك لمحركات البحث بنجاح.

تذكر! نحن هنا نتكلم عن تعديل اسم الصورة وهي على سطح المكتب الخاص بالكمبيوتر، أما التعديلات الأخرى ستتم داخل الموقع نفسه وسنناقشها واحدة بواحدة في النقاط التالية.

2 أفضل صيغة أستعملها!

أنواع صيغ الصور.
الصور بصيغة jpeg يُنصح باستعمالها في موقعكم.

لكي نكون واضحين من البداية، لا يوجد تنسيق محدد هو الأفضل على الاطلاق، بل يوجد الصيغة المناسبة حسب نوع المقالة، ولكن على العموم الأكثر استعمالا هي صيغة JPEG للصور العدية، وكذلك PNG إذا كنت تريد الاعتماد على صور من دون خلفيات، مثل شعار الموقع أو حتى إضافة أزرار على شكل صور. وهناك كذلك صيغة GIF ليست مستعملة على نطاق واسع مقارنة مع الصيغتين السابقتين، ولكن ستكون مناسبة في حالة كنت تريد إضافة شرح مختصر تجمع فيه أكثر من صورة واحدة، فالصيغة الأخيرة هذه تتميز بأنها متحركة وتستعمل كأفضل بديل للفيديو.

يوجد كذلك صيغ اُخرى شهيرة، ولكن يقتصر استعمالها على أماكن محددة فقط، مثل صيغة SVG والتي ينصح باستعمالها للشعارات فهي تعمل جيدا مع أكواد CSS، ولكن لا بأس إذا كنت تعتمد على صيغة PNG، حتى أشهر المواقع الكبيرة تعتمد عليه.

وبالحديث عن شعار الموقع، من المهم هو الآخر أن يكون اسمه بنفس اسم موقع قبل أن ترفعه، نفس الشيء بالنسبة للـ (Favicon)، تلك الصورة الصغيرة جدا والتي تظهر على نافذة المتصفح.

صورة favicon بموقع النقيب

ببساطة، إذا كنت تريد استعمال صور مهما كان نوعها، استخدم صيغة JPEG هي التي ينصح باستعمالها بكثرة، سواء في الصور الكبيرة أو الصغيرة فهي سريعة التحميل. إذا كنت تتوفر على صور بخلفية شفافة مثل الأزرار، اذهب مع صيغة PNG. وإضافة لما سبق، موقع Yoast ينصح باستعمال كذلك جميع الصيغ السابقة كما فصلنا فيها، ولكنه يفضل بدرجة أولى صيغة WebP. يمكنكم التعمق في جميع هذه الصيغ واحدة بواحدة على الأقل لإثراء رصيدك أكثر في هذا المجال، أو يمكنك الذهاب مباشرة بما نصحناكم به سابقا.

3 ما هو الحجم المناسب؟

في الحقيقة لا يوجد حجم مناسب ينصح باستعماله، ولكن كلما كان حجم الصورة أصغر هذا سيكون في صالحك. فالصور تعتبر من أحد الأسباب الرئيسية لثقل تحميل صفحة الموقع، الأمر الذي لن يتحمله الزائر وسيغادر صفحة موقعك مباشرة حتى دون أن يتم تحميلها بالكامل، وهذا سيؤثر على السيو الخاص بموقعك سلبا عن طريق رفع نسبة معدل الارتداد.

لتجنب المشكل هذا، هناك من يعتمد على العديد من الإضافات على منصة الووردبريس، حيث يكمن دورها في تصغير حجم الصورة بقدر الإمكان بمجرد رفعها، مع المحافظة على جودتها كما هي، مثل اضافة Imagify. يوجد الكثير من الإضافات التي تقدم نفس الخدمة، ولكن القليل منها من تعطيك خدمة احترافية، على العموم إذا كنت تريد شيء احترافي عليك بالدفع، ستجد اضافات تحسين الصور للووردبريس مدفوعة تختص في القيام بهذا الشيء، وكذلك يوجد المجانية منها.

أما إذا كنت لا تريد الاعتماد على إضافات في موقعك (فكثرة Plugins هو الآخر من أحد أسباب بطئ تحميل الموقع)، أفضل حل هو الصور التي تقوم برفعها من الجيد ألا يكون حجمها كبير حتى لا تؤثر على سرعة تحميل الصفحة، حاول قدر الإمكان أن تجعل الصور بحجم صغير قدر المستطاع. ولكن انتظر! لا تضحي بجودة الصورة في سبيل الحصول على حجم أقل، فمحرك البحث جوجل يحب كثيرا الصور ذات الجودة العالية.

بالنسبة للذين موقعهم يختص في الصور، مثلا المصممين للخطوط العربية أو التصاميم العمرانية والتي يجب أن يحافظوا فيها على الدقة، سيكونون مجبرين بالمحافظة على الجودة مما يعني حجم الصورة سيكون كبير جدا. في هذه الحالة يجب أن تركز على اختيار أفضل استضافة لموقعك بحيث تكون سيرفراتها سريعة للغاية، ولكنها ستكون مكلفة نوعا ما. أو كبديل، هناك الكثير من الإضافات التي تقدم تعطيل تحميل الصور لبرهة من الوقت، بحيث يتم تحميل محتوى الصفحة وبعدها يتم تحميل الصور واحدة تلوى الأخرة بداية من الأولى ثم التي تليها حتى الصورة الأخيرة.

شمس الدين

4 رفع الصور على الموقع

رفع الصور على منصة الووردبريس
لوحة التحكم الخاصة برفع الصور على ووردبريس.

كل العمل الذي قمنا به سابقا، ما هو إلا مجرد تمهيد للخطوة هذه، والتي هي الأخرى تعتبر مهمة جدا بالنسبة لسيو الصور. ففي السابق كنا نخاطب محركات البحث بطريقة غير مباشرة، أي كنا نلمح لها فقط ما نحن بصدد القيام به، وما ننوي استهدافه بالتحديد. ولكن ما سنقوم به الآن، هو التحوار بطريقة مباشرة، يعني ستقوم بشرح بعض النقاط لمحركات البحث، بأن صورتك تتحدث عن هذا الشيء وهي تستهدف هاته الفئة، لذا من فضلك قم بترتيبها ضمن صنفها المناسب، وسيكون من ذوقك لو تقوم بعرضها في نتائجك الأولى، فهدفي هو الحصول على زيارات وليس تخزينها في ألبوم صورك فقط.

ولمعلوماتكم، خوارزميات جوجل ذكية بما يكفي للتعرف على نوع الصورة، حيث تستطيع قراءتها وتصنيفها حسب الفئة المناسبة التي تنتمي إليها (لهذا نصحنا في السابق على عدم إهمال جودة الصورة)، وكلما كانت صورتك حصرية وواضحة ستتمكن الروبوتات من الزحف إليها بسهولة. وجوجل نفسها قدمت تفصيلا في الخطوات هاته يمكنك التوسع فيها من هنا.

5 التركيز على إضافة نص ALT text

أهم خانة يجب عدم إهمالها، حيث تعتبر كعنوان بديل للصورة، ومحركات البحث تركز عليها كثيرا (رأي شخصي) لذا حشو كلمتك المفتاحية بطريقة مناسبة سيساعد كثيرا في زيادتك فرصتك لتصدر النتيجة المطلوبة.

حشو الكلمات المفتاحية مفيد في الاستعمال الطبيعي. ولكن احذر الوقوع في فخ السبام (Spam) عن طريق إضافتها بشكل مبالغ طمعا في أنها حيلة فعالة يمكن أن تتصدر بها بسهولة، فمن السهل على محركات البحث اكتشاف ذلك. والأصح هو وضع الكلمات بطريقة عادية إذا لزم الأمر، فمثلا الصورة البارزة تعتبر الملخص البصري للمقال، فمن المنطقي أن تضيف كلمتك المفتاحية محشوة في جملة هناك.

العنوان البديل (ALT text) له دور آخر، ففي حالة موقعك كان يواجه مشكلة في إظهار الصور، سواء من طرف الاستضافة المشترك معها، وأحيانا مشكل في بعض المتصفحات، ستظهر أيقونة الصورة المتعارف عليها صغيرة مع العنوان البديل، هكذا سيعرف القارئ محتوى الصورة إذا تعذر عليه مشاهدتها.

بعدها تأتي الخانات الباقية، هي الأخرى يجب ملئها بما يتناسب مع محتوى الموضوع الذي تناقشه في مقالتك. بداية من العنوان الذي سيتم ملئه تلقائيا باسم الصورة الأصلي (وضحنا ذلك فيما سبق). بعدها نجد خانة الكلمات التوضيحية، حيث دورها الرئيسي أنها تعطي عنوان توضيحي يتمركز تحت الصورة مباشرة، هو الآخر مفيد للسيو (SEO). وآخر خانة هي المخصصة للوصف، حيث تقوم بشرح محتوى الصورة في وصف قصير. جميع هذه الخانات ينصح بملئها، قد تكون العملية شاقة نوعا ما إذا كانت بين يديك مجموعة من الصور، ولكن هذا هو المطلوب إذا كنت تريد لمقالك أن يتصدر النتائج الأولى ونفس الشيء بالنسبة للصور. قد يهملها الكثيرون بداعي الكسل أو ربما يرونها غير مفيدة، وفي الحقيقة العكس تماما.

تعديل الصور في الووردبريس
ملئ جميع الخانات بما يتناسب مع مضمون الموضوع مهم للسيو.

كلما كنت سخي في إضافة الكلمات المفتاحية في وصف الصور، العنوان، وباقي الخانات الأخرى، هذا سيعزز من فرصتك في المناسبة على مراتب أفضل. ولكن كن متأكد أنه ليس بمجرد قيامك بكل ما سبق، الصور الخاصة بموقعك الالكتروني ستحقق تلك النتائج بكل بساطة! لا يا عزيزي، فمنك العشرات ممن يطمحون لنفس الشيء وحتى هم يقومون بما سبق على أكمل وجه، وهذا يعني أنه هناك منافسة، ودائما كن مستعد فربما مع الوقت صورك تحصل على ترقية أفضل مما كانت عليه، وهنا تدخل عوامل أخرى مثل قوة الموقع، الأقدمية وغيرها.

6 الصورة البارزة

الصورة البارزة هي تلك الأيقونة أو الصورة المصغرة التي تظهر على نتائج محركات البحث (خصوصا على شاشة الهاتف الذكي). حيث نجد مكان عرضها بمحاذات رابط الموقع، العنوان والشرح القصير. والعناصر السابقة كلها تعتبر من عوامل السيو المهمة، تحسينها سيؤثر بشكل مباشرة على تصدرك مقالاتك للنتائج الأولى عن طريق رفع CTR والذي سنتطرق إليه بالتفصيل في الأسطر القادمة.

ربما أنت شخصيا قد مررت بنفس التجربة، فأحيانا جريدة بكامل مقالاتها، ستذهب مباشرة لقراءة الفقرة التي تحتوي على الصورة. نفس الشيء بالنسبة للكتاب، ستنجذب مباشرة للغلاف الأجمل تصميما بالألوان الأكثر جاذبية. وبناء لما سبق، نفس الاستراتيجية اتبعها في عرض مقالتك. فالصورة البارزة تعتبر هي الواجهة الرئيسية والتي سينجذب إليها القارئ بين مجموعة من المقالات، نفس الشيء بالنسبة لليوتيوب، الفيديو الخاص بك سيحصل على نقرات كثيرة جراء هذا الإجراء، والذي سيرفع من نسبة CTR خاصته، وهل تعرف ماذا يعني هذا؟ يعني مقالتك تم تفضيلها بين العشرات من المقالات الأخرى بسبب أن الصورة كانت جذابة ومثيرة للفضول، بعبارات أخرى الأمر هذا سيلفت نظر محركات البحث، مما يعطيك الفرصة في تصدر النتيجة الأولى في بعض عمليات الحث، وإذا قدم موقعك الأداء نفسه أو أفضل ممن كان في المرتبة تلك، فصدقني، هي فقط مسألة وقت لكي تزيحه عن تلك المتربة الأولى.

لمعلوماتكم، CTR لا يعتمد فقط على الصور، بل هو عبارة عن مجموعة من العوامل المتكاملة وهي العنوان الجيد، الصورة الجذابة، والشرح التسويقي، وكذلك رابط الموقع بنسبة أقل. إذا تم انتقائها جميعا بالطريقة المناسبة هذا سيرفع من CTR مما يعني زيارات أكثر.

حتى نوضح الصورة أكثر، لنفترض مثلا أن مقالتك التي تتحدث عن "أفضل البطاريات للسيارات الكهربائية" هي الآن تحتل المرتبة العاشرة، بمعنى مقالتك متذيلة الصفحة الأولى لجوجل. بالطبع بما أنك استطعت الوصول لهاته المرتبة، فهنا تدوينتك التي قمت بكتابتها هي جديدة وبتحقيقها للمركز العاشر في نتائج البحث هذا مؤشر جميل أنها في الطريق الصحيح نحو المراتب الثلاثة الأولى. ولتسريع العملية أكثر، إحدى التقنيات المستعملة من طرف خبراء السيو هي العمل على CTR بحيث نكتب عنوان جذاب مدعم بصورة جذابة (وهاته هي النقطة الأهم، بحيث العين ستنجذب نحو الصورة مباشرة إذا كانت ألوانها مدروسة بعناية إلى جانب التصميم).

بالطبع أغلب الزيارات ستُحتكر على النتائج الثلاثة الأولى، ولكن هناك بالفعل من يواصل النزول للأسفل للاطلاع على باقي المقالات، وخصوصا إذا كانت النتائج تلك لا تتناسب مع ما يريده بالتحديد أو ربما قد يقضي وقت أطول في قراءة مقالك مقارنة مع المقالات الأولى، جوجل هنا يراقب كل شيء ولكن في صمت، سيلاحظ شيء غير طبيعي يحدث هناك، متذيل الصفحة يسجل دقائق قراءة أكثر من متصدرها، وبالتالي سيعطيك الفرصة لتحتل مراتب متقدمة أكثر فأكثر.

الطريقة هذه ستكون أكثر فاعلية إذا كنت في أحد النتائج الخمسة الأولى، الصورة البارزة الجذابة ستعطيك نسبة نقرات عالي جدا.

شمس الدين

ولكن انتظر، هذا سيؤثر عليك سلبا إذا استعملته بالشكل الخاطئ! فمن الضروري ألا تهمل جودة المقال وتركز فقط على الصورة البارزة. فعلى الرغم من أن هذا سيعطيك زيارات كثيرة في الأول، إلا أنه بمجرد اكتشاف الزائر لرداءة المقال الذي هو بصدد قراءته سيخرج مباشرة من موقعك، وهذا سيؤثر على معدل الارتداد (Bounce rate) بحيث يصبح عالي، وفي نظر جوجل أن مقالتك تلك لا تقدم أي قيمة مضافة للقارئ ولن يعطيها الفرصة حتى في تسلق المزيد من المراتب المتقدمة.

يُقصد بمعدل الارتداد (Bounce Rate) هو مدة بقاء الزائر على صفحة موقع الكتروني معينة، يتم التعبير عنه بنسبة مئوية، وكما قضى الزائر وقت أطول كلما كان معدل الارتداد منخفض. لذا سيكون في صالحك إبقاء نسبة معدل الارتداد منخفضة قدر الإمكان.

تجنب ما يلي من أجل سيو قوي لصور موقعك الالكتروني

العمل من الكمبيوتر

احرص على احترام النقاط التالية لكي تبين لمحركات البحث أن المقال الخاص بك حصري والصور التي تستخدمها في مقالاتك تخصك أنت وليست عليها حقوق ملكية للغير.

1 التعدي على حقوق ملكية صور الغير

شخصيا تحدثت كثيرا في المجال هذا ووضحت بأن الأمر هذا يعتبر تعدي على حقوق ملكية الغير، كما أنه من غير الأخلاقي سرقة جهد الآخرين والاستفادة منه لأغراض شخصية سواء كانت النية من ورائها تحقيق ربح أم لا. وفي الجهة المقابلة، خوارزميات جوجل ذكية بما فيه الكفاية للتعرف على المصدر الرئيسي للصورة، فإذا كنت تفكر أنها مجرد صورة ولا مشكل في إعادة استعمالها، ربما قد تسبب لك عراقيل في تصدر النتائج الأولى! نعم، فبعد الجهد الكبير الذي بذلته في كتابة محتوى عالي الجودة، إلا أنه قد يفقد شيء من الحصرية، فعلى الرغم من أن التعبير والأسلوب وحتى الكلمات خاصتك، إلا أن الصور ليست ملك لك، وهذا قد أيضا قد يكون من أحد المشاكل عدم تصدر مقالاتك.

2 صور ليست لها صلة بالموضوع

من غير المنطقي أن تكون تدوينتك تتكلم حول "أفضل السيارات" وفي مقالتك تعتمد على صور ليست لها علاقة تماما بالموضوع مثل صور الطبيعة أو أواني المطبخ. هذا لن يتقبله عقل القارئ وحتى الخوارزميات ستصنفه كمحتوى سيئ، والأصح أن تكون تتماشى مع سياق الموضوع كصور السيارات، أو ربما مخططات بيانية تزيد إثراءً للموضوع بطريقة ذكية. فعلى الأغلب من يعتمد على تلك الطريقة الخاطئة همه الوحيد هو ملئ الصفحة بالصور كما تريد محركات البحث وفقط، ولكن الفعل هذا سيؤثر سلبا.

فكما فصلنا سابقا، الصورة ستكون إضافة قوية للموضوع بحيث تزيد من إثرائه، وتجعل قراءة مقالاتك عملية ممتعة. خصوصا إذا كان الغرض منها توضيحي، ستُبقي الزائر في صفحتك لمدة أطول مما سيساعد على خفض معدل الارتداد.

جميع النقاط التي تطرقنا إليها سابقا مهمة ومن الأفضل الحرص على تطبيقها جميعا، فكل نقطة تؤثر على الأخرى سواء كان هذا مباشرة أو بطريقة غير مباشرة. فدائما حاول أن تحافظ على جودة الصور بأقل حجم ممكن، ولا تهمل أبدا ملئ تلك الخانات المطلوبة، مثل النص البديل (ALT Text)، الوصف.. إلخ. كلها عوامل ستؤثر على تحقيق نتائج جيدة لصور موقعك، كما أنها ستعزز من جودة وقوة مقالتك بين نتائج البحث الأخرى، وكلما اعتمدت على صور حصرية خاصة بك، كلما زادت مصداقية موقعك في نظر محركات البحث.

حول شمسي

كاتب محتوى تسويقي وخبير في مجال السيو (SEO)، أعمل كمستقل مع مواقع عربية متعددة.

مقالات ذات صلة

5 تعليقات

  1. مرحبا السلام عليكم
    انا اتابعكم مند بداية مشواري في التدوين
    لديا بعض الاسألة هل يمكنك احد ان يراجع موقعي هل انا في طريق الصحيحة للسيو و الصور او لا وشكرا رابط موقعي من هنا.

  2. كالعادة، المعلومات المجانية في هذه المقال أفضل بكثير من الكورسات المدفوعة.

    شكرا لجميع القائمين على هذا الموقع

    1. شكرا جهاد، شرف لنا أن المحتوى الذي نقدمه لاقى قبول، وانتظرونا في مواضيع متجددة في تطوير المواقع وتحسينها لمحركات البحث.

اترك تعليقاً

شكرا لإختيار ترك تعليق. يرجى أن تضع في اعتبارك أن جميع التعليقات خاضعة للإشراف وفقًا لسياسة التعليقات الخاصة بنا، ولن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الرجاء عدم استخدام الكلمات المفتاحية في حقل الإسم. دعونا نجري محادثة شخصية وذات مغزى.

كيفية إنشاء مدونة ووردبريس
cross